الاتحاد الأوروبي يحذر من الفوضى في القدس ويدعم حل الدولتين

03/12/2019 - 11:22 AM

 

 

حذرت مفوضة الأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي؛ "فيديريكا موغيريني"، من احتمالات مواجهة "الفوضى" في الأماكن المقدسة في فلسطين.

وفي كلمتها أمام مجلس الأمن، اليوم، أكدت رئيسة الدبلوماسية الأوروبية أن "تطبيق حل الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية هو الطريق الوحيد للسلام".

وشددت "موغريني" على أن الاتحاد الأوروبي سيواصل دعم وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين؛ "أونروا"، مؤكدة أنه "لا يمكن تحمل الفوضى الناجمة عن إنهاء عملها".

وتعاني "أونروا" من أزمة مالية خانقة بعد وقف الولايات المتحدة للمبالغ التي كانت تخصصها لصالح دعم ميزانيتها، ما دفع المؤسسة الدولية لإطلاق نداء لجمع التبرعات تجنبا لتوقف أو تعثر خدماتها لملايين اللاجئين الفلسطينيين، في غزة والضفة الغربية والقدس، المحتلتين، والأردن وسوريا ولبنان.

وفي شهر أغسطس/ آب الماضي، أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية؛ "هيذر نويرت"، أن بلادها لن تقدّم بعد اليوم مساهمات إضافية إلى "الأونروا".

وفي معارضة أخرى للسياسة الأمريكية، قالت "موغريني" إن الاتحاد الأوروبي سيواصل العمل بالاتفاق النووي مع إيران، مضيفة "نعمل على صونه (الاتفاق) للمحافظة على مصداقية مجلس الأمن".

وكانت الولايات المتحدة قد  انسحبت من الاتفاق النووي مع إيران، في الثامن من مايو/آيار الماضي، بعد أن قال الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" إنه لا يخدم المصالح الأمريكية.

ومنذ ذلك الوقت أعادت واشنطن فرض العقوبات الصارمة على إيران، والتي كانت قد رفعتها بعد التوصل إلى الاتفاق، فيما واصلت باقي الدول الأطراف فيه التزامها به، وهي: بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment