وفد أمني مصري يصل غزة للتباحث مع "حماس" حول مستجدات معبر "رفح"

01/10/2019 - 11:28 AM

 

غزة - وصل وفد من جهاز المخابرات العامة المصري، قطاع غزة عبر معبر بيت حانون (إيرز)، للتباحث مع حركة "حماس" حول مستجدات معبر رفح؛ عقب سحب السلطة الفلسطينية موظفيها من إدارة المعبر يوم الأحد الماضي.

وذكرت وكالة "الأناضول" أن إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، التقى يوم الخميس بوفد أمني مصري يترأسه وكيل جهاز المخابرات العامة أيمن بديع.

ولم تفصح حماس عن أهداف الزيارة أو الملفات التي سيبحثها الوفد مع هنية، إلا أن عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خليل الحية، قال مساء الخميس، إن زيارة الوفد المصري لقطاع غزة ولقاءه مع قيادة الحركة جاءت في إطار العلاقات الثنائية بين الطرفين، ودور مصر في متابعة الشأن الفلسطيني.

وأفادت مراسلة وكالة الأناضول، أن الوفد المصري يضم وكيل جهاز المخابرات العامة المصرية اللواء أيمن بديع، ومسؤول الملف الفلسطيني بالجهاز، اللواء أحمد عبد الخالق.

وكان حسام بدران، عضو المكتب السياسي لحماس، قد قال في تصريحات أدلى بها لصحيفة "فلسطين" المحلية، الخميس، إن لقاءً "سيعقد اليوم بين قادة حركته والمسؤولين المصريين بشأن معبر رفح البري، وذلك عقب سحب السلطة موظفيها به بشكل مفاجئ".

وتابع بدران:" نؤمن بأن معبر رفح مصري فلسطيني خالص، وأن قرار فتحه يعود للجانبين الفلسطيني والمصري، وثقتنا أن الجانب المصري الذي أخذ قرارًا خلال الشهور الماضية بفتحه يوميًّا سيستمر في ذلك، وأن الأمور ستكون ضمن مصالح شعبنا الفلسطيني".

وسحبت السلطة الفلسطينية موظفيها العاملين في معبر رفح البري جنوبي غزة مع مصر، في ساعة متأخرة من مساء الأحد الماضي، واتهمت "حماس" بإعاقة عملهم، عبر "استدعاءات واعتقالات وتنكيل"، وهو ما تنفيه الحركة.

وتسود حالة توتر بين "حماس" و"فتح"، بزعامة عباس، يعتبرها مراقبون الأشد منذ توقيع اتفاق للمصالحة بينهما، في 2017، لم يفلح حتى الآن في إنهاء الانقسام الفلسطيني القائم منذ 2007.

ويجري الوفد المصري، جولات متعددة بين قطاع غزة والضفة الغربية وإسرائيل منذ أكثر من شهرين، يلتقي خلالها مسؤولين من حركتي "حماس" و"فتح"، والحكومة الإسرائيلية، في إطار استكمال المباحثات التي تقودها بلاده حول ملف المصالحة الفلسطينية و"التهدئة" بغزة.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment