محمد بن راشد يأمر بمساعدات عاجلة لإغاثة المتضررين من فيضانات الأردن

11/13/2018 - 11:58 AM

 

بيروت تايمز متابعة أنطوان خمار

أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، بتسيير جسر جوي؛ لتقديم المساعدات الإنسانية العاجلة للمتضررين من جراء الفيضانات القوية، التي ضربت أجزاء من الأردن الشقيق، خلال الأيام القليلة الماضية

وعلى الفور، وتنفيذاً لأمر سموه، قامت حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، سمو الأميرة هيا بنت الحسين، رئيسة مجلس إدارة المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي، بالإشراف على تجهيز طائرتين للنقل الجوي من طراز جامبو 747 وهيركيوليزC130، وتحميل نحو 60 طناً من المساعدات الإنسانية والتوجه إلى الأردن، حاملتين الإمدادات اللازمة؛ لمواجهة مثل هذه الأزمات الطارئة، متضمنة مواد للإعاشة، وإمدادات طبية، ومواد غذائية، وخياماً، وغيرها من التجهيزات الضرورية لمساعدة المتضررين من الفيضانات القوية، التي تأثرت بها المملكة الأردنية الهاشمية

توّلت سمو الأميرة هيا بنت الحسين متابعة مختلف مراحل تجهيز وشحن المواد الإغاثية، بالتنسيق مع الأجهزة المعنية المحلية، والمركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات في الأردن، حيث تهدف المساعدات إلى التخفيف من معاناة العائلات التي غمرت المياه منازلهم، وتوفير مواد الإعاشة الأساسية؛ لمساعدتهم على تخطي هذه الأزمة. وقد أكدت سموها مواصلة العمل والتنسيق مع مختلف الأجهزة المعنية في المملكة، ومراقبة تطورات الأوضاع على الأرض؛ لتقييم مدى الحاجة لاتخاذ المزيد من التدابير للمساعدة على مواجهة الأزمة الطارئة التي يمر بها الأردن.

وأعربت فعاليات رسمية وشعبية أردنية عن تقديرها الكبير لجسر الإغاثة الإماراتي، دعماً للمتضررين في حادثة السيول.

وقال الأمير علي بن الحسين خلال استقباله صباح أمس الاثنين مواد إغاثية وصحية وغذائية وخيام مجهزة على متن طائرتين من الإمارات، إن هذه المساعدات العينية تخفف من وطأة تداعيات السيول على المتضررين.

وأعرب عن شكر الأردن لدولة الإمارات على دعمها المتواصل ووقوفها الدائم إلى جانب المملكة في التحديات والصعوبات. ووجّه الأمير علي، شكره إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وحرمه سمو الأميرة هيا بنت الحسين على هذه المساعدات التي جاءت بتوجيهات مباشرة منهما، وحرصهما على التواصل مع المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات في عمّان منذ بداية الحالة الجوية.

وأكد رئيس الوزراء عمر الرزاز، أن هذا ليس غريباً على المبادرات الإماراتية الدائمة في المواقف الصعبة، وحرصها الدائم على الوقوف إلى جانب أشقائها في كافة الظروف وتقديم يد العون دون تردد. وأشار إلى حرص الحكومة على توصيل المساعدات للمتضررين والعمل على تحقيق غاية مد الجسر الجوي في هذه الأوقات العصيبة.
وأكد نوّاب الدور الإماراتي الخيري المتدفق ومد يد الدولة الدائم للمناطق المصابة بفواجع وكوارث ونكبات طبيعية، وانسجام هذا الدور مع مفاهيم إنسانية خالصة.
وأشاد رئيس لجنة الشؤون الخارجية رائد الخزاعلة ورئيس لجنة الاقتصاد خير أبو صعليك والنائب خليل عطية وغيرهم بجميع المبادرات الإماراتية الإنسانية ودورها في مساندة المتضررين ومساعدتهم.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment