رئيس الجمهورية في ستراسبورغ ضيف شرف على البرلمان الاوروبي

09/09/2018 - 16:34 PM

 

كلمة للرئيس عون في افتتاح دورة البرلمان الاولى للعام 2018-2019 وغداء ولقاءات مع كبار المسؤولين الاوروبيين

الرئيس عون يزور المعهد الوطني للادارة في ستراسبورغ ولقاء مع ابناء الجالية 
 
 
تلبية لدعوة رسمية من رئيس البرلمان الاوروبي انطونيو طاجاني Antonio TAJANI، يقوم رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بزيارة رسمية الى مقر البرلمان الاوروبي في ستراسبورغ، تبدأ غدا الاثنين وتستمر ثلاثة ايام، يلقي في خلالها كلمة في جلسة خاصة لافتتاح الدورة العادية للبرلمان للعام 2018-2019، ويجري في خلالها لقاءات مع كبار المسؤولين الاوروبيين تتناول العلاقات بين لبنان والاتحاد الاوروبي، والاوضاع الاقليمية والدولية الراهنة. وترافق الرئيس عون في الزيارة، اللبنانية الاولى السيدة ناديا عون ،  اضافة الى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل  ووفد رسمي. 

        ومن المقرر ان يصل الرئيس عون واللبنانية الاولى والوفد المرافق الى مطار ستراسبورغ الدولي-اينتزهايم، ظهر الاثنين، حيث يكون في استقباله وفد رسمي من البرلمان الاوروبي.

ويوم الثلثاء، يلقي كلمته امام البرلمان الاوروبي عند الثانية عشرة ظهرا بتوقيت ستراسبورغ (الثالثة عشرة بتوقيت بيروت)، بعد ان يكون عقد لقاء موسعا مع الرئيس طاياني في مقر البرلمان يحضره الى الرئيس عون اعضاء الوفد المرافق، الى جانب عدد من نواب الرئيس طاياني والمسؤولين في مكتب رئاسة البرلمان.

ويقيم الرئيس طاياني للرئيس عون مأدبة غداء على شرفه واللبنانية الاولى والوفد المرافق، بعد كلمة رئيس الجمهورية يحضرها رؤساء الكتل البرلمانية في البرلمان وعدد من النواب فيه. 
ويلتقي رئيس الجمهورية للمناسبة عددا من كبار المسؤولين الاوروبيين.

وفي برنامج الثلثاء كذلك، زيارة للرئيس عون الى مقر المعهد الوطني للادارة L’Ecole Nationale d’Administration في ستراسبورغ ولقاء مديره باتريك جيرار Patrick GERARDوالقيمين عليه.
كما يلتقي الرئيس عون مساء الثلثاء ابناء الجالية اللبنانية في ستراسبورغ والمدن الاوروبية المجاورة.

نبذة عن العلاقات بين لبنان والاتحاد الاوروبي 

        وقع لبنان اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الاوروبي في العام 2002، وقد دخلت حيز التنفيذ في العام 2006. وفي العام 2015، بدأ الاتحاد الاوروبي باعتماد سياسة الجوار الجديدة مع لبنان، بعد سلسلة مشاورات كان ابرزها المؤتمر الذي انعقد في بيروت بهدف تطوير هذه السياسة. وفي العام 2016، وقّع الاتحاد الاوروبي مع لبنان اتفاقية اولويات الشراكة للفترة 2016-2020، وكان لبنان اول دولة من دول الجوار الجنوبي التي يتم توقيع هذه الاتفاقية معها. كذلك وقع لبنان مع الاتحاد الاوروبي الحزمة الملحقة بالاتفاقية الخاصة بالالتزامات المتبادلة بشأن معالجة ازمة النزوح السوري والاعباء الناتجة عنها.

كما يعتبر الحوار القائم بين لبنان والاتحاد الاوروبي حول مكافحة الارهاب رائدا في المنطقة. وكان الاتحاد الاوروبي ارتضى للمرة الاولى في تاريخه الدخول في مثل هكذا حوار مع دولة غير عضو فيه. ويدعم الاتحاد الاجهزة الامنية اللبنانية اللبنانية ووزارة العدل للتوصل الى استراتيجية لبنانية موحدة لمكافحة الارهاب. ويسعى الاتحاد للمضي قدما في الحوار حول التنقل. وفي آذار من العام 2018، اجرى لبنان حوارا اقتصاديا في بروكسيل مع الاتحاد الاوروبي، ويجرى التحضير حاليا لفعاليات حوار حقوق الانسان والديموقراطية والحوكمة وحوار الامن والعدل في مطلع تشرين الاول 2018.

نبذة عن البرلمان الاوروبي

البرلمان الأوروبي (EP) مؤسسة برلمانية منتخبة بطريقة مباشرة تتبع الاتحاد الأوروبي (EU). يشكل مع مجلس الاتحاد الأوروبي السلطة التشريعية للاتحاد الأوروبي وتوصف بأنها واحدة من أقوى الهيئات التشريعية في العالم. يتألف البرلمان من 751 نائبا يعملون في خدمة الناخبين في أكبر عملية انتخابات غير وطنية ديمقراطية في العالم مع وجود قاعدة ممن يحق لهم الاقتراع بلغت نحو 375 مليون ناخب في 2009.

يتم انتخاب البرلمان بطريقة مباشرة كل خمس سنوات بالاقتراع العام منذ العام 1979. للبرلمان مكانان لانعقاده، هما مبنى لويز ويس في ستراسبورغ بفرنسا، والذي يقام فيه 12 دورة عامة كل منها مكونة من أربعة أيام في السنة، وهو يعتبر المقر الرسمي. والاخر هو إسباس لوبولد في بروكسل ببلجيكا وهو الأكبر وتنعقد فيه اجتماعات اللجان والمجموعات السياسية والجلسات العامة. فيما يقع مقر الأمانة العامة للبرلمان الأوروبي، والهيئة الإدارية للبرلمان، في لوكسمبورغ.

للبرلمان تاثير كبير غير مباشر، من خلال القرارات والتوصيات غير الملزمة وجلسات استماع اللجان ووجود آلاف الصحافيين. وله أيضاً تاثير غير مباشر على السياسة الخارجية، حيث يصادق على جميع المنح التنموية بما فيها المقدمة للدول الأخرى. ويتم انتخاب اعضاء البرلمان الاوروبي الذين يرمز لهم باللغة الإنجليزية (MEPs) كل 5 سنوات عن طريق الاقتراع العام للبالغين الذين يحق لهم التصويت، وحوالي ثلث الأعضاء من النساء. بالإضافة إلى ذلك، فإن الحد الأقصى لعدد المقاعد المخصصة لاي دوله خفض من 99 إلى 96 والعدد الأدنى لاي دولة هو 6 اعضاء بدلاً من 5. وسينخفض العدد بعد اتمام الانسحاب البريطاني في آذار 2019، 73 مقعدا.

انتخابات البرلمان الاوروبى 2014

جرت من ال 22 إلى 25 ايار 2014 وهي الأنتخابات البرلمانية الثامنة منذ أول انتخابات مباشرة في العام 1979. وأول انتخابات تُمكِّن الأحزاب السياسية لعموم أوروبا أن توفد مرشحين لمنصب رئيس المفوضية الأوروبية التي فاز فيه جان كلود جانكر عن حزب الشعب الأوروبى. وفي اواخر ايار 2019 ستجرى الانتخابات المقبلة في ظل تصاعد حركات التشكيك بالاتحاد الاوروبي داخل اوروبا.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment