بمشاركة 3000 من القيادات والرموز الإعلامية في المنطقة. محمد بن راشد يشهد افتتاح منتدى الإعلام العربي في دبي

04/03/2018 - 19:53 PM

 

اعداد انطوان خمار


 

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، افتتاح منتدى الإعلام العربي.

حضر الافتتاح، سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة "رئيس المجلس الوطني للإعلام " وسعادة منى غانم المرّي، رئيسة نادي دبي للصحافة رئيسة اللجنة التنظيمية لمنتدى الإعلام العربي وحشد من القيادات الإعلامية العربية والأجنبية والمعنيين بالشأن الإعلامي في المنطقة.

وتحدث خلال الجلسة الافتتاحية لمنتدى الإعلام العربي معالي الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، وزير خارجية مملكة البحرين وحاورته الإعلامية بقناة العربية منتهى الرميحي، حيث تطرق معاليه إلى عمق ومتانة العلاقات البحرينية الإماراتية مشيدا بالتطور الكبير الذي حققته دولة الإمارات وجعل منها مصدرا يتعلم منه الجميع كيفية صناعة المستقبل بالعمل والجاد والالتزام اللذين كانا سببا في تحقيق هذا النجاح.

وتناول وزير خارجية البحرين في حديثه حركة التطوير القوية التي تشهدها المملكة العربية السعودية وقال إنها تحمل معها الخير للمنطقة كلها، منوها أن علاقات البلدين تؤطرها المصلحة المشتركة والتنسيق والتشاور المستمران، في حين تحدث أيضا عن الأزمة الراهنة في المنطقة مشددا على أنه لا مجال للتقارب مع النظام القطري الحالي في ظل مواقفه الصادمة مستبعدا فرص المصالحة في ظل النظام القائم.

وتطرق الحوار إلى علاقة مملكة البحرين بإيران، حيث قال معالي وزير الخارجية البحريني أن النظام الإيراني الحالي يشكل تحديا كبيرا للمنطقة بكل ما يتبعه من سياسات التدخل في شؤون دولة المنطقة وأن الشعب الإيراني يعاني هو الآخر من هذا النظام.

وفيما يخص العلاقات الاميركية الخليجية فقد وصفها معاليه بأنها قديمة وتصل إلى مستوى التحالف القائم على أساس استقرار المنطقة، وقال إن هذه العلاقة لا ترتبط بأشخاص بعينهم، ووصف العلاقات الأمريكية الخليجية في الوقت الراهن بـأنها في أحسن حالاتها وتبشر بالخير.

وكانت سعادة منى غانم المرّي، رئيسة نادي دبي للصحافة، الجهة المنظمة لمنتدى الإعلام العربي، قد ألقت كلمة رحبت خلالها بضيوف دورته السابعة عشرة نوهت خلالها بالموضوعات المطروحة على طاولة النقاش والتي تدور حول علاقة الإعلام بالمتغيرات الحاصلة في محيطنا العربي والتي كان الإعلام حاضراً فيها تأثيراً وتأثّرًا.

وأشارت منى المري إلى محاولة المنتدى التوصل إلى تصورات واضحة لأبعاد علاقة التأثير والتأثر بين الإعلام ومجريات الأحداث في عالمنا العربي، حيث ساهم الإعلام في أوقات كثيرة في تحديد مسار تلك الأحداث بما لها من تبعات كانت هي الأخرى ذات تأثيرات عميقة في صفحة الإعلام، لافتة إلى الحاجة أصبحت ملحة اليوم لإيجاد صيغ جديدة يمكن بها صون دور الإعلام كأحد محركات الدفع الرئيسة لحركة التطوير والتنمية، ويعزز مساهمته في تثقيف العالم عما تحمله المنطقة بين ثناياها من معطيات التميز.

وأكدت منى المري أن الوصول بالإعلام العربي إلى منتهى الإبداع والتميز كان هدفا أصيلا للمنتدى منذ انطلاقه وقالت: "الهدف الاستراتيجي الذي سعينا إليه منذ البدايات الأولى لمنتدى الإعلام العربي هو كيفية الارتقاء بالدور البنّاء للإعلام وتهيئة البيئة التي تضمن مشاركته في دعم مسيرة التنمية العربية".

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment