"ضربات أمنيّة موسّعة" للإرهاب في مصر

11/28/2017 - 22:06 PM

 

قتلت قوّات الامن المصريّة 11 شخصاً "من العناصر الارهابيّة" خلال تبادل اطلاق نار معهم، بعد 4 ايّام على اعتداء مسجد الروضة في سيناء الذي اوقع 305 قتلى، بحسب ما أعلنت وزارة الداخليّة الثلاثاء.
 
وأوضحت الوزارة في بيان، ان "قوّات الامن حاصرت مزرعة قرب مدينة الاسماعيليّة (على قناة السويس)، تمهيداً لمداهمتها للقبض على جهاديين يختبئون فيها، الّا ان العناصر الإرهابيّة المتواجدة بداخلها قامت بإطلاق أعيرة ناريّة في اتجاه القوّات بكثافة، ما دفعها للتعامل معهم، وأسفر ذلك عن مصرع 11 عنصراً".
 
وأضافت الوزارة، انّها "ألقت كذلك القبض على 6 أشخاص في اطار ضربة أمنيّة موسّعة تمّ توجيهها الى الأوكار التي يتمّ استخدامها للإختباء والتدريب وتخزين أوجه الدعم اللوجستي، تمهيداً لتهريبها إلى المجموعات الإرهابيّة في شمال سيناء".
 
وأكّد البيان، ان هذه الضربة وجّهت بعد رصد تحرّك لبعض قيادات المجموعات الإرهابيّة في شمال سيناء، يستهدف تنفيذ سلسلة من العمليّات العدائيّة ضدّ المنشآت الهامة والحيويّة ودور العبادة المسيحيّة، للتأثير سلباً على الأوضاع الأمنيّة والاقتصاديّة في البلاد، فضلاً عن تكليف بعضهم بتوفير وسائل الدعم اللوجستي لعناصر الرصد والتنفيذ".
 
وأشارت الوزارة الى انّها تمكّنت من كشف "شبكة من المهرّبين المتورّطين في توفير الأجهزة اللاسلكيّة والدعم اللوجستي للمجموعات الإرهابيّة في شمال سيناء، وأمكن ضبط 3 منهم".
 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment