جيش الأسد يمطر ريف حماة بـ 200 ضربة جوية خلال 72 ساعة النظام يتقدم في دير الزور و«داعش» يلجأ للمفخخات

10/26/2017 - 19:45 PM

 

حققت قوات النظام السوري تقدماً جديداً في محيط مدينة دير الزور ضد تنظيم «داعش» الارهابي ما أجبره على استخدام المفخخات لايقافها، حيث نفذ تفجيراً انتحارياً تمكن عبره من قتل 10 عناصر من قوات النظام وأصاب ثمانية آخرين بجروح.. وبالتزامن نفذ النظام حملة قصف شعواء على ريف حماة بالطيران والمدفعية في ريف حماة لتطال الغارات والضربات من خلال المدفعية 200 موقع، خلفت شهداء وجرحى وتسببت في دمار بالبنى التحتية وممتلكات المدنيين.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان إن قوات النظام قصفت مناطق في أطراف بلدة اللطامنة بريف حماة الشمالي فيما تتواصل المعارك العنيفة بين قوات النظام، وفصائل معارضة، في محور أبو ميال، بريف حماة الشرقي، إثر هجوم لقوات النظام من محور جب الأبيض، باتجاه قرية أبو ميال مترافقاً مع عشرات الضربات الجوية التي طالت مناطق في الرهجان وأبو دالي وعب الجناة والعقلة قرى ناحية الحمرا ومناطق أخرى في الريف الشمالي الشرقي لحماة، حيث وصل عدد الضربات خلال 72 ساعة إلى نحو 200 ضربة.

قتال عنيف

وفي سياق القتال الدائر للسيطرة على دير الزور أكد المرصد استمرار القتال في أطراف المدينة وريفها بشكل عنيف وسط تقدم جديد لقوات النظام وتراجع من قبل عناصر داعش الذين لم يبق تحت سيطرتهم سوى 8% فقط من المساحات التي كانوا ينتشرون فيها. وذكر المرصد السوري أن قوات النظام تمكنت من تحقيق تقدم في حي الصناعة، حيث سيطرت على أجزاء من الحي، فيما لا تزال الاشتباكات متواصلة بين الطرفين على محاور في حي العمال ومنطقة حويجة صكر وفي حي الصناعة، وسط استمرار قوات النظام في قصف المنطقة وغارات من الطائرات الحربية.

تفجير مفخخة

وبحسب مصادر سورية أن التنظيم قتل 10 عناصر من قوات النظام السوري وأصاب ثمانية آخرين بجروح عبر تفجير مركبة مفخخة في مدينة الميادين بالريف الشرقي لدير الزور. وذكر بيان للمرصد السوري أن من بين المصابين ضابطين من الشرطة مرجحاً ارتفاع عدد الخسائر البشرية في صفوف قوات النظام بسبب وجود جرحى بحالات خطرة. وأضاف البيان أن الحادث جاء نتيجة تفجير سيارة ملغمة من تدبير (داعش) الذي يخوض قتالا في دير الزور آخر معاقله.

وفي محافظة درعا قصفت قوات النظام بقذائف الهاون، مناطق في بلدة النعيمة بالريف الشرقي، كما تعرضت مناطق في بلدة دير فول بريف حمص الشمالي، لقصف من قبل قوات النظام ودارت اشتباكات متقطعة بين قوات النظام والمسلحين في محور جوبر ــ عين ترما، في الغوطة الشرقية، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق الاشتباك، فيما تعرضت مناطق في بلدة النشابية بالغوطة الشرقية، لقصف من قبل قوات النظام، وسقطت عدة قذائف على مناطق في أطراف حي جوبر بمحيط العاصمة، وبلدة عين ترما.

تدريب

أعلنت أكاديمية الشرطة التركية أنها دربت 5631 شرطياً سورياً في خمس مدارس أمنية مختلفة في تركيا. ونقلت وكالة (أناضول) التركية للأنباء عن مصدر بالشرطة القول إن أفراد الأمن السوريين تلقوا تدريباً بهدف توفير الأمن في مناطق عملية (درع الفرات).

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment