رئيس الجمهورية تفقد العسكريين الجرحى في عملية فجر الجرود: لم تفاجئني معنوياتكم العالية فهذا هو جيشنا وهؤلاء هم أبطالنا

08/20/2017 - 20:26 PM

 

Image may contain: 2 people

Image may contain: 1 person, sitting and indoor

Image may contain: 4 people, people smiling

Image may contain: 1 person, sitting

Image may contain: 7 people, people standing

 

وطنية - تفقد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، بعد ظهر اليوم، الجرحى العسكريين الذين اصيبوا في عملية "فجر الجرود" التي يخوضها الجيش ضد تنظيم "داعش" الارهابي، واطلع على اوضاعهم واطمأن الى صحتهم واستمع منهم الى ظروف اصابتهم.

واعرب عون عن تمنياته للجرحى بالشفاء العاجل، محييا تضحياتهم ومقدرا استشهاد رفاق لهم في سبيل تحرير الاراضي اللبنانية الحدودية من الارهابيين.

بدورهم عبر العسكريون الجرحى عن امتنانهم للزيارة التفقدية التي قام بها رئيس الجمهورية، متمنين لو انهم ما زالوا الى جانب رفاقهم في ارض المعركة، فرد قائلا لهم: "انتم قمتم بواجبكم لكن اصبتم، ورفاقكم يكملون الان المهمة".

وحيا عون "المعنويات العالية" التي لمسها لدى العسكريين الجرحى، وقال لهم: "كل عسكري يذهب الى الجبهة يضع احتمالات النصر كما الاستشهاد، لانه مؤمن بان ما يقوم به هو مهمة وطنية سامية. وهذه الروح العالية والايمان القوي والوفاء للقسم كلها عوامل تصنع الانتصارات، وما فعلتموه مع رفاقكم خير دليل على ذلك".

أضاف: "لم تفاجئني معنوياتكم حين تمنيتم ان تشفوا سريعا لتعودوا الى الجبهة، فهذا هو جيشنا، وهؤلاء هم ابطالنا".

وشكر ذوو العسكريين الجرحى رئيس الجمهورية على تفقده جرحاهم، مؤكدين "استمرار التزام اولادهم الدفاع عن لبنان". 



==========ن.أ.م

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment