في اجتماع عسكري ضم 8 دول.. المغرب يدعو للتكاتف ضد الإرهاب والجرائم الإلكترونية

11/23/2022 - 18:56 PM

Bt adv

 

 

وكالات الأنباء - دعت القوات المسلحة الملكية في المغرب دول مبادرة "5 + 5 دفاع" إلى التعاون لمواجهة "الإرهاب والهجرة السرية والجرائم السيبرانية والتهريب".

جاء ذلك في كلمة للجنرال دكور دارمي الفاروق بلخير المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية، في الاجتماع 35 للجنة المديرة لمبادرة "5 + 5 دفاع"، الذي يندرج في إطار برنامج العمل لسنة 2022 برئاسة المغرب.

وحضرت الاجتماع وفود عسكرية من 8 دول أعضاء في المبادرة، وهي: المغرب فرنسا وإيطاليا وليبيا ومالطا وموريتانيا والبرتغال وإسبانيا.

وفي الكلمة التي ألقاها نيابة عنه الجنرال محمد حيال نائب المفتش العام للقوات المسلحة الملكية في التفتيش والمراقبة، قال إن "تنظيم القوات المسلحة الملكية لفعاليات هذا الاجتماع يؤكد على انخراط المملكة المغربية واحترامها لروح والمبادئ الأساسية للمبادرة، إلى جانب التزامها الدائم في المساهمة في مجهودات الأمن والسلام في منطقة غرب المتوسط".

وأضاف حيال أن "فضاء 5+5 يواجه عددا كبيرا من التحديات والتهديدات التي ترتبط أساسا بالإرهاب والهجرة السرية والجرائم السيبرانية والتهريب غير الشرعي بشتى أنواعه إلى جانب التعرض للجائحات وعدم الاستقرار في منطقة الساحل".

وأشار إلى أن "هذه الحالة تستلزم منا تكثيف التنسيق في مجالات التعاون بيننا من أجل إدامة مبادرة الدفاع هذه، من خلال تعزيز آفاق التعاون والتنسيق من أجل تحقيق الأهداف المحددة".

قائد الوفد الفرنسي، الكولونيل لوك داريو، أشاد بدور المبادرة "في إطار سياق أمن إقليمي متغير، حيث تتيح هذه المبادرة تعزيز الثقة والتضامن، لا سيما من خلال تبادل خبراتنا التي تسهل العمل المشترك بين القوات المسلحة للدول الأعضاء".

ونقلت صحيفة "هسبريس" المغربية عن داريو، أن "المبادرة تحظى بأهمية كبيرة بالنسبة للجيوش الفرنسية، لأنها تضمن فهما مشتركا للقضايا الأمنية في البحر الأبيض المتوسط"، وأضاف أن "السياق الحالي يتطلب أكثر من أي وقت مضى تعميق تعاوننا لمواجهة التهديدات المشتركة: الإرهاب والجريمة المنظمة والهجرة غير الشرعية وقضايا المناخ.

وثمّن رئيس اللجنة الليبية الجنرال إسماعيل مخلوف ميلاد، "أنشطة مبادرة 5+5 في المجالات الرئيسية الأربعة والمجالات الإضافية من حيث تنوعها وتطورها، والتي ساهمت في توطيد علاقات الثقة والتفاهم المتبادل بين الدول الأعضاء وفي زيادة التعاون الإقليمي".

وضمن برنامج عمل المبادرة للعام القادم، من المرتقب أن ينظم المغرب سبعة أنشطة تشمل تداريب البحث والإنقاذ وندوات واجتماع لمجموعة التنسيق البحري.

المصدر: "هسبريس"

 

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment