اليوم الوطني 45 لدولة الامارات العربية المتحدة - مسيرة المغفور لمقامه صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ما زالت ت

11/30/2016 - 18:48 PM

 

Image result for  45 الوطني لدولة الامارات العربية المتحدة

بيروت تايمز - كتب أنطوان خمار

ارسل الله سبحانه وتعالى حكيما مميزا بالإيمان والمحبة، كما تثقف بآيات القرآن الكريم وسيرة سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام. وتربى في شبابه على التحكيم بين الإخوة المتخاصمين من أبناء إمارته ودولته المميزة بالإيمان والحكمة العربية.

زايد الخير اتقن بمعرفة مصداقية القرآن الكريم وله من العمر اربع سنوات حيث ختم القرآن الكريم وله من العمر سبع سنوات على يد والده الكبير المغفور لمقامه صاحب السمو سلطان بن زايد بن خليفه آل نهيان، وعندما بلغ عامه السابع الى أن ختم القرآن الكريم، وشب على حب ابناء مشايخ مدينة العين وكان مقر ولادته العين في عام 1918، كما أن والده كان يخبره على أماني جدة الكبيرزايد الكبير حيث اطلع على وجوب اقامه التوحيد بين المشيخات المتجاورة، والذين كانوا يلقبون بمشيخات الساحل المتصالح، وعندما إحتل البريطانيين شبه الجزيرة العربية والساحل المتصالح من ساحل عمان، كما أن والدته الحقته بالكتاتيب واصبح من خيرة التلاميذ الذين تربوا على تعاليم القرآن الكبير وتاريخ السيرة النبوية الشريفه، فللإمانه الصادقه تربى على مشاعر الحب بالله ووفائه لكل رسله كما اقرها سيدنا محمد بن عبد الله عليه الصلاة والسلام، فتابع حفظه للقرآن الكريم قراءة وكتابة، مما الهمه رب العالمين ابراز اشعاره التي كانت تتحلى بمصداقية القرآن الكريم وأتقن الإمان بان يكون الابناء المتابعين لأماني الوالد بتنفيذ مشاعر الجد المغفور لمقامه الشيخ زايد الكبير.

مشاعر الحب والوفاء للقرآن الكريم

أتقن سموه مشاعر الحب والوفاء للقرآن الكريم ومحافظته على مصداقية الإنتماء لقومه ولعشيرته، ومع نمو الإنسان بالتزامه بروابط الإنتماء لقومه وانصهاره في إنتمائه لوطنه محبة وإخلاصا، حيث عشق التراث العربي والتزم بتراث الأباء والأجداد ليتجسد بسموه مصداقية التراث الخاص بالاباء والاجداد من خلال متابعته على سيىرة والده العظيم وجده الكبير، كما إطلع على احباء النبي سيدنا محمد بن عبد الله عليه الصلاة والسلام وتجسدت في شخصيته حبه للاطلاع على مصداقية الماضي التليد وكفاح ابناء منطقته العربية، كما انه عشق الفروسية واصبح من احب الاشخاص لابناء آل نهيان وللقبائل التي وفدت الى أبو ظبي قادمه من بلاد اليمن السعيد. كما احب كل المشايخ من آل نهيان والقبائل المتحالفة معهم، وإمتد هذا الإخلاص ليضم كل إمارات دولة الإمارات بقبائلها المتضامنة.

فمن هذه المنطلقات نرى مصداقية الإنسان العربي الحر، متمثلة بشخص المغفور لمقامه صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وشقيقه  صاحب السمو الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، وولي عهده ونائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس وزرائها حاكم دبي، صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد بن سعيد آل مكتوم، وبعد وفاته في الرابع من يناير عام 2006، استلم حاكمية مدينة دبي العالمية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ونودي عليه ليكون نائبا لرئيس دولة الإمارات لكونها عاصمة الذهب الاصفر وعاصمة المناطق الحرة، في كامل الوطن العربي والاوروبي، على السواء بالاضافة لتمتع شركة طيران الامارات العالمية بمصداقيتها كشركة للطيران من خلال تفوقها على كافة شركات الطيران العالمي من خلال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، ومتابعته لبناء أفضل مطار عالمي بين مدن العالم قاطبة من منطقة الشرق الاوسط والمنطقة الاوروبية والاسيوية بالاضافة للمنطقة الاسترالية والافريقية والأميركيتين، وتميز الشركة على السواء كما تميزت بمصداقية خدماتها للزوار القادمين من كافة المناطق الاوروبية والاسيوية والاميركيتين والإفريقية، مما فرض مطار دبي العالمي، ليكون من افضل المطارات العالمية، بفضل الإدارة المميزة الذي يتبعها سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم، والشريك المباشر لدعم الإقتصاد المميز لمدينة دبي العالمية، من خلال مدنها الحرة التي اقيمت على أرض امارة دبي، فعندما اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكما لامارة دبي نودي على سموه ليكون نائبا لرئيس دولة الإمارات العربية المتحدة وتم تكليفه ليتولى تشكيل مجلس الوزراء الاماراتي الجديد، وخاصة بعد ان التامت إمارة دبي بمشاركتها التميز الإقتصادي والعمراني والامني مع إمارة أبو ظبي ليكونا المدينتين المميزتين في العالم العربي وفي بلاد العالم الثالث، ومتفوقتين على حضارة الشعوب الكبرى.

اقامة حكومة التميز العالمية

فمن هذه المنطلقات، التحم فكري صاحبي السمو رئيس دولة الإمارات من خلال صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائبه ورئيس حكومته المتميزة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم ليعتمدا لإقامة حكومة التميز العالمية لكونها الحكومة المميزة بين مدن العالم اجمع، فدخلتها المرأه الاماراتية وتبعتها عدة مشاركات لتعطي للمرأه الاماراتية مصداقيتها في الإدارة الحكومية، ومصداقية عملها في القطاعين الخاص والعام، وامتد هذا التقدير للمرأه الاماراتية لتكون مشاركتها في العمل الحكومي قد تجاوزت 60% من تعداد المواطنين المشاركين في العمل الإداري الحكومي بالاضافة للمشاركة الفعالة في كافة إمارات الدولة، وبناء حكومة التميز العالمي مع دخول عام 2014 لتكون إمارتي أبو ظبي وإمارة دبي يتمتعان بالدرجة الاولى بين مدن العالم، متجاوزين بمصداقيتهما بين مدن العالم قاطبه وخاصة لاستتباب الامن الكامل على كافة إمارات الدولة، من خلال القوة المميزة للقوات المسلحة الإماراتية في حماية الارض، من اي رعونات ارهابية، كما اقدمت مدينة ابو ظبي العاصمة الكبرى لدولة الامارات بحماية الاقتصاد الاماراتي، وحماية كافة امارات الدولة، من اي اهتزازات مالية، وبناء لاوامر حاكم ابو ظبي، الممثل بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، باعطاء مدينة دبي دعما ماليا غير محدودا من ميزانية إمارة أبو ظبي، بالإضافة لتعميمه على كل إمارات الدولة، للتأكيد للعالم ان الاقتصاد الاماراتي لن ولن يتعرض الى أي انتكاسات اقتصاديه، واخذت امارتي ابو ظبي ودبي بالاضافة لكافة إمارات الدولة، حيث اصبحت كل إمارات الدولة يتمتعن بمصداقية مسيرة زايد العظبمة، من خلال المتابعة الدؤوبة لمسيرة صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، في المحافظة الاقتصادية والانمائية لكل اقتصاديات دولة الامارات، من خلال التميز بمصداقية الاقتصاد المميز بين كافة مدن ودول العالم، وبعودة المستثمرين العالميين ليتخذن من امارات الدولة مراكز للشركات العالمية الغير متصهينة، لخدمة البشرية جمعاء، فمع مرور نصف قرن من الزمن على بدء مسيرة زايد العظيمة في نقله لإمارة أبو ظبي من القرون الوسطى لتصبح العاصمة الريادية في مصداقية اقتصادها بدولتها العلية.

وهكذا نرى التحام الفكرين الكبيرين، في مصداقيتهما من خلال الرئاسة الحكيمة المقرونة بفكر رئيس وزرائها ليؤكدن مصداقية القيادة الممثلة بصاحبي السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان كونه رئيس دولة الإمارات حاكم مدينة أبو ظبي العالمية القائد الاعلى للقوات المسلحة الاماراتية، وشقيقه الروحي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الامارات رئيس مجلس وزرائها حاكم مدينة دبي العالمية، من خلال تضامن الفكرين الرياديين في حملمهما لمصداقية الحكمة العربية والحكمة الاقتصادية المميزة الذي يحملها رئيس حكومة دولة الإمارت حيث نودي على حكومتها لكونها افضل حكومات العالم المتقدم، في الحضارة الربانية التي تحملها كل إمارات دولة الإمارات، فهكذا نرى مصداقية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد بن سلطان بن زايد بن خليفة آل نهيان بحمله مصداقية الحكمة العربية التي ميزت على مستوى العالم، وخاصة بالمشاركة الصادقة لتنفيذه كل افكار الحكمة العربية من خلال ولي عهد مدينة أبو ظبي العالمية رئيس مجلسها التشريعي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد بن سلطان آل نهيان نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية.

دبي الدولي هو الأكثر ازدحاما في العالم

ولهذا أكدت مؤسسة مطارات دبي، ان مطار دبي الدولي هو الأكثر ازدحاما في العالم لجهة المسافرين الدوليين مع وجود 90 ناقلة جوية تربط المطار بما يزيد عن 240 وجهة عالمية كما أكدت مؤسسة مطارات دبي الدولية إثر تقارير أميركية وأوروبية بأن التقارير المغلوطة التي تقدمها شركات الطيران الأميركية، قائلة أنه إثر تقارير تناولت حقوق الهبوط والإقلاع المتعلقة بالنقل الجوي في أكثر مطارات العالم ازدحاما لجهة المسافرين الدوليين وهو مطار دبي الدولي - " لدينا طلب مرتفع جدا على تزويد حقوق الهبوط والاقلاع مقارنة مع محدودية ما هو متوفر لدينا".

مرحلة البناء الشامخة لنهضة الإمارات

أنجزت دولة الإمارات العربية المتحدة في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، حامل حكمة العرب، على المستوى المحلي معدلات عالية من التنمية المستدامة وحققت السعادة والرضا والرفاهية لمواطنيها وتبوأت على الصعيدين الإقليمي والدولي مكانة مرموقة ورائدة على خارطة أكثر الدول تقدماً وازدهاراً واستقراراً في العالم وفقاً لمؤشرات تقرير التنافسية الدولي للمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" للعام 2013 و2014 - 2015، وصولا الى عيدها الوطني في عام 2016، وهي تتمتع بالتميز الكامل، وإحتفالا بمصداقية صاحي السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بكفاحه خمسون عاما في تأسيس مدينة أبو ظبي العالمية ومن خلال مشاركتها الصادقة مع مدينة دبي العالمية ومع كافة إمارات دولة الإمارات العربية المتحدة.

كانت مرحلة البناء الشامخة لنهضة الإمارات قد بدأت بملحمة أشبه بالمعجزة قادها بحكمة وصبر واقتدار وسخاء في العطاء وتفان وإخلاص في العمل مؤسس هذه الدولة الفتية، وباني نهضتها وعزتها المغفور لمقامه الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، الذي نذر نفسه وسخّر كل الإمكانات المتاحة لتحقيق نهضة البلاد، وتقدمها في توفير الحياة الكريمة لإبناء شعبه وللقادمين الى دولة الإمارات العربية المتحدة للعمل في إنمائها متضامين مع أبناء هذا الوطن الخير، وأعطى العزة للمواطنين فيها، بتعاون صادق وعزيمة قوية مع إخوانه الروّاد المؤسسين، من خلال التفاف حميم وتلاحم صادق من المواطنين في كل الإمارات المنضوية تحت دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تمكن حكام هذه ألإمارات، حيث وثقوا في قيادتهم الحكيمة وإخلاصه لروءاه الثاقبة.

هنيئا لشعب دولة الإمارات

وبهذه المناسبة نتقدم من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الإمارات حاكم مدينة أبو ظبي العالمية القائد الأعلى ومن أخيه الروحي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس وزرائها حاكم مدينة دبي العالمية، ومصداقية سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد مدينة أبو ظبي العالمية من خلال متابعته شؤون كافة إمارات الدولة لكونه الرئيس المجلس التشريعي مدينة أبو ظبي العالمية وتعاونه الكامل مع كافة أعضاء المجلس الأعلى من حكام إمارات الدولة، فكل عام والجميع بالف خير، وهنيئا لشعب دولة الإمارات الأوفياء لدولتهم العلية والمميزة في عالمنا الحالي.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment