مرافق انتحاريي بروكسل: لم أذهب أبدا إلى سوريا ولم أكن لأوذي ذبابة

04/15/2016 - 02:00 AM

 

 

أشار محامي رجل سويدي محتجز في بلجيكا للاشتباه في مشاركته في هجمات لتنظيم #الدولة_الإسلاميةببروكسل الشهر الماضي إلى أن موكله يتحدث مع المحققين.
وجاءت تعليقات المحامي بعدما صدر قرار بتمديد حبس موكله أسامة كريم لشهر.

ويواجه كريم اتهامات بالقتل في أعمال إرهابية بعد اعتقاله في بروكسل يوم الجمعة الماضي وهو متهم بأنه الرجل الذي شوهد برفقة الانتحاري خالد البكراوي قبل دقائق من إقدامه على تفجير نفسه في قطار للمترو. ولا تزال الشرطة تبحث عن حقيبة ظهر كان كريم يحملها ربما كانت تحوي متفجرات.
وقال المحامي فينسنت لوركين للصحافيين "لقد سار مبتعدا.. ثم عاد. يجب أن نسأل أنفسنا عن السبب."

وأضاف "إنه يتحدث.. وهذا يعني أن التحقيق مستمر" مؤكدا أن تعاون قد يفيد في فهم دوافع المهاجمين ومن أمرهم بذلك.

وبين المشتبه بهم الخمسة الذين تم تمديد احتجازهم لشهر هناك محمد عبريني المتهم بمرافقة الانتحاريين في مطار بروكسل قبل أن يترك خلفه قنبلة في حقيبة ويسير عائدا إلى داخل المدينة.

ونقلت شبكة إخبارية بلجيكية عن مصدر لم تكشف عنه أن عبريني أبلغ قاضي التحقيق بأنه أجبر على الذهاب للمطار لكنه لم يفجر الجهاز. ونقل المصدر عن عبريني القول "لم أذهب أبدا إلى سوريا ولم أكن لأوذي ذبابة."

وعبريني متهم أيضا بالتخطيط لهجمات باريس التي وقعت في نوفمبر تشرين الثاني الماضي وقتل فيها 130 شخصا.

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment