الخارجية الكويتية: لا وساطة كويتية.. إنما نقل رغبة إيرانية للحوار مع “التعاون الخليجي”

03/23/2016 - 17:20 PM

Arab American Target

 

 

لا وساطة كويتية بين دول مجلس التعاون الخليجي وإيران ، وإنما رسائل تتضمن رغبة إيرانية لفتح الحوار الجاد.. وهذا ما تضمنته رسالة الرئيس الإيراني حسن روحاني الى الكويت.

بهذا نفى مساعد وزير الخارجية لشؤون مجلس التعاون الخليجي السفير ناصر المزين وجود أي وساطة كويتية، مؤكداً ان رسائل سمو أمير البلاد لدول مجلس التعاون الخليجي حملت بين طياتها رغبة إيرانية بفتح الحوار الجاد.

وقال المزين في تصريح خاص إلى صحيفة “النهار الكويتية”، إن الكويت لن تخرج عن إطار المنظومة الخليجية، وتالياً فنقلها للرسالة الإيرانية لا علاقة له بوجود وساطة. ولفت إلى أن الرغبة الإيرانية ستتم مناقشتها خلال الإجتماع الوزاري الخليجي المقبل.

إلى ذلك، جدد المزين إستعداد الكويت وجهوزيتها لإستضافة المباحثات اليمنية، على ان يكون التوقيع النهائي في الرياض وشريطة اعلان المبعوث الأممي إلى اليمن نجاحه في اقناع جميع الأطراف في الدخول إلى المباحثات، خاصة ان بعض هذه الأطراف لم تعلن الموافقة حتى اللحظة.

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment