انفجار داخل قاعدة للجيش الاميركي في اليابان والسلطات تؤكد وجود مواد خطرة

08/25/2015 - 01:03 AM

طوكيو - قال مسؤولون في ادارة الاطفاء اليابانية امس إن انفجارا هز مخزنا بقاعدة عسكرية أميركية في ساغاميهارا باليابان. 
وقالت إدارة الاطفاء المحلية إنها تلقت اتصالا هاتفيا يفيد بوقوع انفجار في المخزن حيث قالت إنه يضم مواد خطرة وأرسلت رجال الاطفاء. وأضافت أنه تم اخماد الحريق ولا يوجد أي خطر من امتداده لعدم وجود مبان متاخمة للمخزن. ومضت تقول إنه لم يتسن على الفور الوقوف على سبب اشتعال الحريق فيما لا يعرف نوع المواد المخزنة بالمخزن. 
وفي واشنطن قال القائد البحري بيل اوربان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون إن الانفجار وقع في مبنى في مستودع ساغامي وهو موقع للجيش الأميركي في ساغاميهارا التي تبعد نحو 40 كيلومترا جنوب غربي طوكيو. وقال متحدث باسم الجيش الأميركي إنه في حقيقة الأمر لا يجري تخزين أي مواد خطيرة بالمبنى. 
وقال اللفتنانت كولونيل كيفن تونر في رسالة بالبريد الالكتروني المبنى الذي انفجر ليس منشأة لتخزين المواد الخطرة. نحن بصدد تحديد محتويات المبنى. لا يجري تخزين ذخائر أو مواد مشعة بالمستودع. واضاف انه لا توجد أي قوات تعيش بالمستودع وان ما يقدر بنحو 200 فرد يعملون به نهارا. 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment