محمد بن زايد: المرحلة المقبلة تحتاج رؤى مبتكرة

09/19/2017 - 11:47 AM

Bt

أبو ظبي - متابعة أنطوان خمار

أدى أمام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بحضور سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة العين، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي، اليمين القانونية كل من سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دائرة النقل، عضو المجلس التنفيذي، وسيف محمد الهاجري، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، عضو المجلس التنفيذي، وفلاح محمد الأحبابي، رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات، ومحمد خليفة المبارك، رئيس دائرة الثقافة والسياحة، عضو المجلس التنفيذي، وذلك في قصر البحر بمدينة أبوظبي. وتقدّم سموه بالتهنئة إلى أعضاء المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، على ثقة القيادة بهم، داعياً إياهم إلى تعزيز العمل بروح الفريق، من أجل بلوغ الأهداف التنموية المرجوة.

وشكر الأعضاء السابقين على جهودهم المخلصة خلال فترة عضويتهم في المجلس، التي لعبت دوراً مهماً في مسيرة التنمية والتقدم في الإمارة، وتمنى للأعضاء الجدد التوفيق في مهامهم المقبلة، وعبر سموه عن ثقته في أنهم سوف يمثلون إضافة ثرية إلى عمل المجلس خلال الفترة المقبلة.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أن المرحلة التنموية المقبلة تحتاج إلى رؤى مبتكرة ومبدعة؛ لأننا نعيش في عالم يتطور بسرعة غير مسبوقة، ولا بد من مواكبة هذا التطور على مستوى الفكر، والعمل على تعزيز التنوع الاقتصادي وبناء اقتصاد المعرفة والاستثمار في العنصر البشري، والاهتمام بالتعليم باعتباره قاطرة التنمية.
وقال سموه، إن مسيرة تطوير منظومة العمل الحكومي ماضية بثقة وثبات، نحو تأكيد ريادتها عالمياً لتواصل تحقيق النجاحات على صعيد جميع قطاعات العمل الحكومي، مشيراً إلى ضرورة مواكبة التطورات العالمية، واتباع أفضل المعايير في مجال الإدارة الحكومية المبنية على الممارسات المبتكرة، ودعم الطاقات الشابة وتمكينها من قيادة مسيرة التميز في جميع مناحي العمل الحكومي.

وحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، جميع المسؤولين في مواقعهم كافة على تعزيز مفاهيم التميز المؤسسي والإيجابية والمبادرة؛ كونها السبيل إلى تحقيق تطلعات دولة الإمارات وطموحات المواطنين والمقيمين فيها، والوسيلة الأفضل للوصول إلى توفير أرقى سبل العيش وأعلى مستويات السعادة المجتمعية الشاملة، ضمن معادلة تراعي الاستخدام الأمثل والكفؤ للموارد، وتحافظ على إرثنا الوطني العريق، وتبني من أجل ضمان مستقبل مشرق مستدام لأبنائنا.
وقال سموه: «كلنا فريق واحد.. توحدنا الأهداف والطموحات التي لا تتحقق إلا بجهود المخلصين من أبناء هذا الوطن المعطاء، الذي بات مقصداً ونموذجاً عالمياً للباحثين عن النجاح والاستقرار والنماء»، مؤكداً أن الفضل في ذلك يعود إلى الرؤية الثاقبة الطموحة، والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، التي نسعى جميعاً إلى تحقيقها.

وحضر مراسم أداء اليمين، سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، بالإضافة لعضاء كامل أعضاء المجلس التنفيذي لمدينةأبو ظبي العالمية.

 

Share

Comments

There are no comments for this article yet. Be the first to comment now!

Add your comment